انصار حركه فتح حملة ‘ صوتي بدون انتخابات للرئيس ابو مازن ‘

انصار حركه فتح

حملة ‘ صوتي بدون انتخابات للرئيس ابو مازن ‘

ليس كردة فعل على حملة الجزيرة الغير شريفة ، ولكن ايمانا منها بأن الرئيس أبو مازن أثبت قدرة فائقة على تسيير الأمور في الأجواء العاصفة ، ,اثبت أمانة نادرة في الحفاظ على الثوابت الوطنية والتمسك بها ، وأثبت ( بالفعل لا بالقول ) أنه القادر على تحقيق انجازات وطنية رغم الضغوطات والانقسامات والمؤامرات التي تحاك ضد قضيتنا الوطنية …..

ومن أجل هذا واكثر فاننا على ثقة بأن الرئيس أبو مازن ليس له بديل يمكنه أن يفعل ما يقوم به ،

لذلك نعطيه أصواتنا ونحن مطمئنون أنه الحارس الأمين على حقوقنا الوطنية ، المدافع الصلب عن ثوابتنا ، الحكيم في تقديره لما يهم شعبه ، الصادق في أقواله وأفعاله ، لا يكترث بشعارات زائفة ، ولا يهتم لمزايدات رخيصة ، يسير قدما نحو تحقيق طموحات شعبه ، واحلام الشهداء ، ,اماني الاسرى وامالهم ، ودعوات الجرحى ، متسلحا بثقة الجماهير الملتفة من حوله والتي تجدد البيعة والعهد له كل يوم …

من اجل ذلك وأكثر يستحق الرئيس ابو مازن أصوات شعبنا في الوطن والشتات … وحتى بدون انتخابات ( لأن شعبه اختبره في أصعب المواقف فنجح باقتدار في الفوز بثقة الشعب ) بصدقه وصراحته وشفافيته التي يحاول الحاقدون النيل منها أو التشويش عليها .. ولكنهم فاشلون لأن تجربة شعبه معه طوال الست سنوات الماضية وما رأوا منه من ثبات على الحق ، وتشبث بالحقوق ، وعدم التفريط أو التهاون في أي منها يجعل من الصعب أو حتى من المستحيل ايجاد من يحل مكانه ويحمل مواصفاته …..

لذلك كانت هذه الحملة :

‘ صوتي بدون انتخابات للرئيس أبو مازن ‘