‘احنا نازلين على الشارع نطالب بحقوقنا وانت؟’ مبادرة شبابية فلسطينية لانهاء الانقسام ومواجهة الاحتلال الاسرائيلي

اوسلو-الكوفية برس-يامل الشباب الفلسطيني في اطلاق مبادرة وطنية لانهاء الانقسام السياسي الفلسطيني في 15 آذار(مارس) عبر تظاهرات حاشدة في الضفة الغربية وقطاع غزة وامام سفارات فلسطين وممثلياتها في الخارج.

ومن الشعارات التي اطلقتها الحملة ‘احنا نازلين على الشارع نطالب بحقوقنا وانت؟’. وهي دعوة موجهة الى الشباب للنزول الى الشارع لممارسة حقهم في التظاهر السلمي ضد الانقسام والاحتلال الاسرائيلي. ونسق منظمو الحملة، وهم مجموعة كبيرة من الشبان الفلسطينيين المستقلين غير المحزبين ومجموعات شبابية كثيرة دون اسم او عدد محدد في الضفة والقطاع، فيما بينهم لاطلاق المبادرة التي تدعو لانهاء الانقسام السياسي بين حركتي ‘فتح’ و’حماس’ وتوحيد الصف الفلسطيني لمقاومة العدو الحقيقي، الاحتلال الاسرائيلي.

وتقول الناشطة في مدينة رام الله لمى نزيه ’15 اذار(مارس) هو البداية وليس اليوم الوحيد. انه البداية لننشر ثقافة المسيرات السلمية ونعتصم في الشارع لنطالب بحقوقنا’. وتضيف ‘نريد ان ننزل للشارع لنطالب بانهاء الانقسام وبجمع الفلسطينيين تحت مظلة واحدة وهي منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي الوحيد والسياسي لكل الفلسطينيين في الداخل وفي الشتات وفي المخيمات والمعتقلات+ عن طريق انتخابات مجلس وطني’.

ويشرح احد النشطاء الرئيسيين في رام الله فادي قرعان ان انتخابات المجلس الوطني هي احدى السبل لانهاء الانقسام وحل لكثير من مشاكل الشعب الفلسطيني. واوضح: ‘ان ‘انتخابات المجلس الوطني ستكون لكل الفلسطينيين في الضفة وغزة والداخل والشتات’.

وتابع ‘هذا المجلس الوطني يجب ان تتم اعادة هيكلته في منظمة التحرير حتى يشعر كل فلسطيني بانه ممثل بشخص في المجلس الوطني الجديد’. واضاف قرعان ان انهاء الانقسام على الرغم من اهميته هو’مطلب سطحي’ بالنسبة لاهداف المبادرة الشبابية الاخرى لان ‘الناس يسالون دائما كيف سينتهي الانقسام؟ بقيام فتح وحماس بتشكيل حكومة فيما بينهما ومحاصصة الحكومة؟ هل سينهي هذا فعليا الانقسام؟ لا!’. وتابع ‘مشكلتنا الاساسية هي وجود الاحتلال’.

وقال: ‘نعلم بالخطط الاسرائيلية في ايلول(سبتمبر) المقبل المتمثلة بالانسحاب من بعض المناطق الاساسية في الضفة مثلما فعلوا في غزة ليقولوا لنا اعطيناكم دولة. وبذلك بعد اعلان الدولة واحتفالنا بها سنكون قتلنا القضية الفلسطينية للفلسطينيين في انحاء العالم نحن نفكر بالمستقبل وباولادنا’.

واطلقت هذه المجموعات الشبابية حملة اليكترونية كبيرة عبر الفيسبوك وتويتر ويوتيوب تدعو الشباب الفلسطيني للمشاركة في هذه المظاهرة التي طالبت فقط برفع العلم الفلسطيني لتؤكد على وحدة الصف الفلسطيني وتمسكه بالثوابت الوطنية.

وحذرت المجموعات الشبابية في بيانها الاخير من قيام بعض الاحزاب السياسية بمحاولة اظهار النشاط وكانه من تنظيمها. وقالت ان: ‘التحرك هو تحرك شعبي غير تابع لاي فصيل او مؤسسة وهو ملك الشباب والشابات المتظاهرين’.

أيها الأحرار أيها الشرفاء أيها الشباب عليكم بنزول للشوارع فلن تخسروا شيئً أن الأوان لنقول لا للانقسام لا لفتح لا لحماس نعم لفلسطين ,ايها الشباب نحن منبع الثورات وقدوة العالم علينا أن نعيد لبلدنا فرحتها فالمصريون والتنسيون والليبيون ليسوا افضل ولا اشجع منا نحنو الثورة والغضب .الكوفية وطاقمها في اوسلو ورام الله تناشدكم أن لا تضيعوا هذة الفرصة لأنهاء الأنقسام .

 

 

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: