“الديمقراطية” تدعو إلى “يوم غضب” ضد انحياز الإدارة الأمريكية لحكومة نتنياهو اليمينية


« الحرية » – دمشق –

صرح مصدر مسؤول في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين بما يلي:

الإدارة الأمريكية استخدمت “الفيتو” لتعطيل مشروع قرار مجلس الأمن الدولي بالإدانة الجماعية لسياسة “إسرائيل” الاستيطانية التوسعية بالقدس والضفة الفلسطينية.

القرار تبنّته المجموعة العربية و 130 دولة في الأمم المتحدة، صوت عليه 14 من 15 دولة في مجلس الأمن وانفردت واشنطن “بالفيتو المعطّل” خدمة لحكومة نتنياهو، وعلاقتها الإستراتيجية بدولة “إسرائيل” العدوانية التوسعية والمعادية لحقوق شعبنا بالوقف الكامل لاستعمار الاستيطان. وبهذا تكون الولايات المتحدة قد استخدمت “الفيتو” 42 مرّة لإفشال مشاريع قرارات فلسطينية وعربية تدين “اسرائيل” في مجلس الأمن الدولي، منها 33 تتعلق بالقضية والحقوق الوطنية الفلسطينية، والبقية بالاراضي العربية المحتلة.

الجبهة الديمقراطية تحيي قرار اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير وقادة فصائل المقاومة التي رفضت وترفض الضغوط الأمريكية لسحب مشروع القرار من مجلس الأمن وعدم التصويت عليه.

من جديد الإدارة الأمريكية تواصل “سياسة ازدواجية المعايير” بالضغط على الجانب الفلسطيني وإنقاذ “إسرائيل” من العزلة الدولية الاجماعية لوقف استعمار الاستيطان في القدس والضفة بالكامل.

الجبهة الديمقراطية تدعو شعبنا لتحويل يوم الجمعة 25 شباط/ فبراير إلى “يوم غضب” ضد انحياز الإدارة الأمريكية لحكومة نتنياهو اليمينية الاستعمارية.

 

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: