رغم تهديدات واشنطن القيادة تقرر التوجه إلى مجلس الأمن الليلة وتؤكد أن حرية الشعب ليست في محل مساومة مع أحد


رام الله- قررت القيادة الفلسطينية وبالإجماع المضي قدما في طرح مشروع القرار المعروض على مجلس الأمن للتصويت عليه الليلة، وهو القرار الذي يدعو إلى وقف الاستيطان ويعتبره بمجمله غير شرعي في جميع الأراضي الفلسطينية المحتلة منذ عام 1967 بما يشمل القدس.

وأكد بيان اللجنة التنفيذية الذي تلاه أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير ياسر عبد ربه عقب اجتماع القيادة الفلسطينية في مقر الرئاسة برام الله برئاسة السيد الرئيس محمود عباس، على ضرورة تطبيق اتفاقية جنيف الرابعة على الأراضي الفلسطينية المحتلة، مما يعني إدانة كل إجراءات الاحتلال وانتهاكاته وقمعه لشعبنا، والدعوة إلى وقفها تماما بما فيه رفع الحصار عن قطاع غزة.

وأشار البيان إلى أن مشروع القرار يحظى بتأييد الغالبية الساحقة من دول العالم، حيث دعمته أكثر من 137 دولة، وهذه هي إرادة العالم، لذا نأمل أن لا تعطل الإدارة الأميركية هذه الإرادة الدولية الشاملة.

وشدد البيان على أن الذي يؤيد شعوب المنطقة في توقها ونضالها من أجل الحرية، يجب أن يدعم في المقدمة حرية الشعب الفلسطيني وكفاحه من أجل الاستقلال والخلاص من الاحتلال، ونحن على ثقة بأن شعبنا الفلسطيني العظيم وكل الشعوب العربية والعالم الأوسع سوف يساند قرارنا الذي اتخذناه الليلة.

أن زحف الحرية لا يجب أن يتوقف عند أبواب فلسطين.

الشعب الفلسطيني يريد الحرية      تحيا الحرية          تحيا فلسطين

 

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: