الشوا: ثورة تونس أثبتت أن الأنظمة الدكتاتورية قابلة للتحطيم

غزة – أكدت عضو المجلس التشريعي النائب راوية الشوا أن ثورة تونس التي قادت إلى خلع الرئيس ‘زين العابدين بن علي’ أثبت أن الأنظمة الدكتاتورية قابلة للتحطيم حتى لو كانت محاطة بثكنات عسكرية .

 

وقالت الشوا إن ما يحدث في تونس اليوم ليس خروجا عن سنة التاريخ في التغيير، والتي تتطلب إرادة صلبة وتضحية في سبيلها ومطالب لا يعبأ الفرد بجسامتها ولا بالحاضر من اجل المستقبل.

 

وأضافت , ما جرى يشير إلى أن التغيير يبدأ من الداخل بعد أن استمرأ العديد بل وانتظره من الخارج. ما يحدث في تونس يكشف إلى أن النظام العربي راهن على الخارج واعتمد على القوة في الداخل ونسي او تناسى أن الداخل له القدرة على خلق قوته الذاتية وبأن إدراكه لحقه هما مكمن القوة ، وليست قوة دبابات الجيش ولا هراوات الشرطة.

 

واعتبرت الشوا أن البرلمانات العربية تتحمل المسؤولية الأولي فهي مكمن الخطر لأنها الرافعة التي تشرعن حكم النظام وتدارى على فساده ،بينما هي وجدت من اجل رفعه عن المواطن وإحقاق حقه، متسائلة هل تحتاج زعاماتنا وبرلماناتنا لغضب الشارع وتدمير الممتلكات كي تعود لرشدها؟.

 

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: