الرئيس: السلطة وكل إمكانياتها مسخرة لدعم القدس والحفاظ على عروبتها


رام الله – قال الرئيس محمود عباس، اليوم الأربعاء، إن ‘السلطة الوطنية وكل إمكانياتها مسخرة لدعم القدس، والحفاظ على عروبتها، خاصة الأماكن المستهدفة من الاحتلال كحيي سلوان والشيخ جراح.

وأضاف سيادته، خلال استقباله في مقر الرئاسة بمدينة رام الله، وفداً من فعاليات مدينة القدس المحتلة، بحضور مفوض التعبئة والتنظيم في حركة ‘فتح’ محمود العالول، أن ‘القدس قلب القضية الفلسطينية، ودون أن تكون عاصمة للدولة الفلسطينية المستقلة، لن يكون هناك سلام’.

وأدان الرئيس الهجمة الإسرائيلية البشعة التي تستهدف عروبة وفلسطينية مدينة القدس، ومحاولة تهويد طابعها العربي الإسلامي المسيحي الأصيل، مخالفة بذلك القوانين الدولية المتعلقة بوضع الأراضي تحت الاحتلال.

وشدد على ضرورة دعم صمود سكان المدينة المقدسة على أراضيهم، وتثبيتهم فيها، من أجل مواجهة كل الإجراءات الاحتلالية التي تحاول النيل من عزيمة وصمود المدينة المقدسة وسكانها.

وضم الوفد المقدسي: أمين سر حركة فتح في حي سلوان عدنان غيث، الذي قررت سلطات الاحتلال الإسرائيلي إبعاده عن مدينة القدس.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: