فتح: الافراج عن عناصر حماس جاء بعد تعهد حماس وتدخل قطري

رام الله –  نددت حركة فتح في بيان صادر عن مفوضية الثقافة والاعلام، قيام سلطات الاحتلال الاسرائيلي باعتقال ستة من عناصر حركة حماس الذين تم الافراج عنهم بقرار من الرئيس محمود عباس يوم امس، استجابة لطلب من سمو امير دولة قطر الشيخ حمد بن جاسم أل ثاني، وكذلك قيادات حركة حماس في دمشق وقطاع غزة، وذوي الموقوفين.

واضاف البيان ان قرار الرئيس بالافراج عن الموقوفين الستة جاء في اطار سعيه وحركة فتح لخلق الاجواء الايجابية لاستئناف الحوار الوطني، ونزع أي ذرائع من شأنها مواصة حالة الانقسام الوطني، في الوقت الذي يجب رص صفوف شعبنا وقواه الوطنية لمواجهة المخاطر المحدقة بضيتنا، وارضنا، بفعل التعنت الاسرائيلي واصراره على مواصلة سياسته الاستيطانية، والتنكر لعملية السلام ومرجعياتها.

وتابع البيان، ان السلطة الوطنية الفلسطينية ابلغت حركة حماس بشكل واضح انها مستعدة للافراج فوراً عن الموقوفين، رغم تحذيرها من مغبة قيام سلطات الاحتلال باعتقالهم، الامر الذي انتهى الى الاتفاق مع حركة حماس للافراج عنهم بضمانتها لتوفير حمايتهم، وتحمل المسؤولية كاملة عن مصيرهم، وهو ما وافقت عليه الحركة دون لبس او غموض وبشهادة شهود، وتعهدت تعهداً صريحاً بذلك، وعليه تم الافراج عنهم.

واعرب البيان عن استغرابه من تنصل حركة حماس من مسؤوليتها، ومن تعهداتها، والمسارعة الى شن حملة انخرط فيها بعض قياداتها ‘الموتورة’ وخصوم الوحدة الوطنية ومتعهدي تخريب أي جهود باتجاهها، الى تحميل السلطة مسؤولية اعتقالهم رغم التحذيرات السلطة ورغم تعهد حماس بالافراج عنهم وتوفير الحماية لهم.

واضاف البيان: لقد آن الاوان لحركة حماس وقياداتها التوقف عن النفخ بنار الفتنة والانقسام، ومغادرة مربع سياسة التجييش، والتحريض والفئوية البغيضة، والتصرف بما تمليه علينا جميعاً المسؤولية الوطنية، لمواصة كفاح شعبنا من اجل الحرية والاستتقلال.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: