إذاعة الأقصى تُجبر بعض مختطفي فتح بالإعتراف بتهم باطلة بعد تهديدهم بالقتل

غزة – القدس توك – حاولت إذاعة صوت الأقصى التابعة لحركة الإنقلاب الحمساوي الليلة ترويج أكاذيب باطله من خلال بثها لمقابلات مع عدد من مختطفي حركة فتح الذين أضربوا عن الطعام وبثت إعترافات مفبركة تحت قوة وتهديد مليشيات الأمن الداخلي التي هددتهم بالشبح والتعذيب حتى الموت .

كما أجبرتهم مليشيات الأمن الداخلي على نفي انباء إضرابهم عن الطعام بإستثناء زكي السكني قائد كتائب شهداء الأقصى الذي بدوره رفض التعاطي مع مذيع الأقصى رغم تهديده بالقتل ورفض إملاءات مليشيات الأمن الداخلي بالإعتراف بتهم ليس له أي علاقة بها من قريب أو بعيد .

هذا ويخشى الشارع الفلسطيني على حياة القائد المناضل زكي السكني بعد رفضه الحديث لإذاعة صوت الأقصى التي تحاول أن تبرر إستمرار إعتقال هؤلاء المجاهدين.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: