حماد: الدبلوماسية الفلسطينية نجحت عام 2010 في تحقيق حقنا

رام الله – قال المستشار السياسي للرئيس محمود عباس إن ‘الدبلوماسية الفلسطينية خلال 2010 نجحت بكل جدارة في تثبيت حق الشعب الفلسطيني في أن تكون له دولته المستقلة وفق قرارات الشرعية الدولية’.

وأضاف حماد في حديث لإذاعة ‘راية اف ام’ في رام الله اليوم الاثنين، أن ‘المعركة الدبلوماسية التي يقودها الرئيس بجدارة استطاعت أن تضع إسرائيل في عزلة دولية، كما توج نجاحها بالاعترافات المتتالية بالدولة الفلسطينية على خط الرابع من حزيران من عام 1967، بالإضافة إلى رفع مستوى التمثيل الدبلوماسي في عدد من الدول ومنها الأوروبية إلى سفارة كاملة’.

واعتبر أن نتائج الخيار الدبلوماسي ‘تمهيدا للخطوات التي تنوي القيادة القيام بها في المرحلة القادمة، وأولها الأعداد للتوجه لمجلس الأمن لاستصدار قرار يدين الاستيطان ويطالب بوقفه، للتأكيد على أن هذه الأرض الفلسطينية محتلة ويجب أن تنال الاستقلال، ويزول عنها هذا الاحتلال’.

وشدد المستشار السياسي على ضرورة أن تبرهن القيادة للعالم اجمع قدرتها على بناء مؤسسات الدولة في مختلف المجالات وخاصة الأمني والاقتصادي، مضيفا ‘حينها ستجد واشنطن نفسها محرجة إذا ما حاولت استخدام الفيتو ضد أي قرار في مجلس الأمن لإدانة الاستيطان الذي تعتبره هي مع باقي دول العالم غير شرعي وتطالب بوقفه’.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: