السلطة تغلق محطات محلية لعدم دفع رسوم الترخيص

السلطة تغلق محطات محلية لعدم دفع رسوم الترخيص

نابلس – معا- أصدر النائب العام المستشار أحمد المغني قرارا بإغلاق عدة محطات اذاعية وتلفزيونية محلية لعدم اكتمال أوراقها اللازمة للترخيص في عدد من محافظات الضفة الغربية.

حيث قامت النيابة العامة باغلاق محطتي تلفزيون، وخمس اذاعات في الخليل، وفي بيت لحم تم اغلاق جميع المحطات التلفزيونية الخاصة وعددها اربع محطات، في حين اغلقت ثلاث محطات تلفزيونية في نابلس ومحطة اذاعة في رام الله واما في اريحا فتم اغلاق محطة اذاعة وأخرى تلفزيونية وشمل القرار ايضا اغلاق سبعة محلات وشركات اتصالات في نابلس لم تقم بتصويب أوضاعها .

وقال النائب العام احمد المغني لـ”معا” لقد تم اغلاق عدد من المحطات التلفزيونية والاذاعية في الضفة الغربية اليوم استجابة لقرار وزير الاتصالات الفلسطيني لعدم حصول هذه المحطات على تراخيص البث الخاصة من السلطة الفلسطينية، مؤكدا ان عدد من المحطات تم امهالها حتى ظهر يوم غد لتصويب اوضاعها واذا لم تصوب اوضاعها سوف يتم اغلاقها .

قرار حكومي من ثلاث وزارات

وقال احمد منيزل نائب مدير عام التراخيص في وزارة الاتصالات “: اننا لا نحاول تكميم الافواه وانما هذه المحطات لم تقم بدفع رسوم الترخيص وكنا قد امهلناها اكثر من مرة، وفي حال قاموا بدفع الرسوم سنقوم برفع توصياتنا الى الجهات المعنية لاعادة فتح تلك المحطات بحسب القانون “.

وأضاف ” اننا متعاونون ومتساهلون ونحاول جاهدين مساعدة المحطات، الا ان تلك المحطات خالفت القانون وبشكل واضح فمنهم من طلب التقسيط في الدفع وبالفعل قسطنا المبلغ الا انهم لم يلتزموا بدفع الاقساط وتصويب أوضاعهم، وبناء على طلب النائب العام تم تزويده باسماء المحطات التي لم تصوب وضعها”.

بدورها قالت ياسمين عواد مسؤولة الاعلام المرئي والمسموع في وزارة الداخلية ” ان هناك ثلاث محطات اذاعية تم اغلاقها في الخليل ليس بسبب عدم دفع الرسوم ولكن لان هذه المحطات قامت بالبث وفتح المحطات دون اشعار او موافقة اي من الوزارات المعنية “.

في حين قال محمد ابو حلاوة مدير المرئي والمسموع في وزارة الاعلام ” صدر القرار بتوافق من الوزارات الثلاث المعنية ( الاعلام – الداخلية – الاتصالات ) لكل المحطات التي لم تستوفي شروط الترخيص في الوزارات المعنية في كل مدن الضفة الغربية من اذاعة وتلفزيون “.

نقابة الصحفيين آخر من يعلم

بدوره اكد نقيب الصحفيين عبد الناصر النجار، ان النقابة لم تعلم مسبقا بقرار الاغلاق الذي صدر اليوم، مؤكدا على ان النقابة ستتابع القرار الليلة مع كافة الجهات المسؤولة لايجاد الحلول لاعادة تشغيل هذه المحطات .

واكد عبد الناصر النجار لـ”معا” انه كان هناك اتفاق سابق مع وزارة الاتصالات واصحاب المحطات المحلية على دفع الرسوم كنوع لاعادة المأسسة، وابقاء هذه المحطات مفتوحة .

واضاف ان المقترحات السابقة بخصوص المحطات التلفزيونية والاذاعية شملت تخفيض الرسوم بما يستطيع اصحاب هذه المحطات ان يدفعوه، الا انه يبدو ان البعض تخلف عن الدفع.

وقال انه تم اغلاق حوالي 12 محطة اذاعية وتلفزيونية دون ان يحدد اسماء المحطات التي اغلقت، مضيفا انها توزعت بين محافظات نابلس والخليل وبيت لحم وقلقيلية.

بدوره اكد مراسل نابلس، ان السلطة الفلسطينية اغلقت اليوم اربع محطات تلفزيونية واذاعية بمدينة نابلس بقرار من النائب العام الفلسطيني احمد المغني بحجه عدم حصولها على التراخيص اللازمه من قبل السلطة الوطنية الفلسطينية.

في حين أكد مراسلنا في بيت لحم اغلاق محطات المدينة التلفزيونية الاربعة وفي أريحا اعطيت المحطات مهلة ليوم غد بعد احتجاج المحطات بأن هناك لبس في الموضوع ، وأما في الخليل فتم ابلاغ بعض المحطات وليس جميعها.

تلفزيون بيت لحم ونهاية 15 عاما من العطاء

سميح صبيح مدير عام تلفزيون بيت لحم قال لـ”معا” : لا نريد مخالفة القانون ولا نرغب بالمماطلة ولكن نحن كمحطات تلفزيونية محلية نعيش ركودا اقتصاديا كبيرا ولا نستطيع دفع الرسوم التي تطلبها الوزارة خصوصا انها تطالب برسوم عن اربع سنوات فبالتالي يصبح المبلغ اكبر من طاقتنا ”

وأضاف ” نتمنى ان نتوصل الى حل للقضية مع الوزارات المعنية فنحن محطات لتقديم خدمة للجمهور ولسنا مشاريع ربحية ضخمة وأتحدث عن محطات التلفزة المحلية على وجه الخصوص فهي غير مربحة ويمكن تصنيفها انها مؤسسات خيرية تهدف لتغطية الاخبار المحلية في المحافظة الا جانب بعض الترفيه للمواطنين “.

وقال ” اليوم يقتلع قلبي فقد عشت انا وهذه المحطة 15 عاما فيها لحظات فرح وحزن وتقلبات واجتياحات، منعنا ذات يوم المشاهدين من ان نوقف بثنا حزنا على الشهيد احمد نعمان صاحب المحطة بسبب الحاجة لاخبارنا عندما اجتاحت اسرائيل مدينة بيت لحم في عام 2003 واليوم اعود الى منزلي بلا عمل انا وعشرة من زملائي الذين لم نقم بفصلهم ولم يتركوا العمل رغم تراكم الرواتب علينا ، فاليوم شاشة تلفزيون بيت لحم انيس سهر الفقراء تغلف بالسواد وتعتذر لمشاهديها عن تقديم خدماتها وهذا الامر ينطبق على غالبية المحطات التلفزيونية المحلية في كل محافظات الوطن”.

اذاعة القرآن الكريم ايضا اغلقت

وقال الشيخ رضا ملحس رئيس مجلس ادارة اذاعه القران الكريم التي تم اغلاقها لـ”معا” ان الطريقة التي جاء بها اعضاء من النيابه العامه للاغلاق المحطة كانت غير حضارية وقع احد مسؤولي النيابه قرار الاغلاق بخط اليد وفي المحطة وطلب من جميع من يتواجد بالمحطة الخروج منها واغلق المحطة وصادروا مفتاح المحطة .

واضاف ملحس “حتى ان مسؤول النيابة لم يسمح لنا بالاعتذار من مستمعي المحطة قبل اغلاقها وهدد باعتقال احد العاملين بالمحطة”.

وكان مصدر مسؤول قد أكد ان القرار فقط يعنى بوقف البث وليس اغلاق الشركات او المقرات كما حصل في بعض المناطق وانه سيتم اعادة فتح المقرات الخاصة بالشركات التي تمتلك المحطات الاذاعية والتلفزيونية يوم غد ويبقى قرار اغلاق البث حتى تقوم هذه المحطات بتصويب وضعها .

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: